أيـــــــــ ayaaam ــــأم

    انت وقلبك...........

    شاطر

    روميسه
    عضو ذهبى
    عضو ذهبى

    انثى عدد الرسائل : 400
    العمر : 28
    البلد : المغرب
    الوظيفة : طالبه في كلية الاقتصاد الدولي
    المزاج : رايقه طموحه جدا لا تعرف الياس
    البلد :
    تاريخ التسجيل : 19/05/2008

    انت وقلبك...........

    مُساهمة من طرف روميسه في الأحد يونيو 15, 2008 4:37 pm

    انت وقلبك .......
    <hr style="COLOR: #d1d1e1" SIZE=1>


    قلبك.. مصدر نبضك الذي يتحرك داخلك.. يرسم لك ألف صورة وصورة لكل الأشياء التي حولك، يهبك الإحساس بما تحتاجه وتريده وترغب فيه، يضع أمامك إشارة ضوئىة، نداءً خفياً يبعث في نفسك الطمأنينة ويفتح أمامك أفق الخطوة التي لاتعرف المستحيل.
    قلبك.. داخل جسدك، أحياناً يصاب بحرمان، يجف داخله العطاء، يصر صاحبه أن يتفاعل به بنار الحقد والحسد ضد كل شىء، فيجف وينتهي في لون من السواد، فهذه العتمة مأساة الكثيرين، معاناة المئات من البشر، انهم يقتلون قلوبهم بالدمار والضياع والغربة.
    قلبك.. لكن تبقى المشاعر الإنسانية مغمورة.. تائهة، تضيع حتى النسيان.. فلا يبقى من هذه المشاعر سوى رماد قابل أن يحرق من حوله، إشعال من البغيضة والحقد والحسد بشكل مخيف وأناني، تتحول هذه النبضات لموت مخيف يقضي على العلاقات الإنسانية فلا يبقى منها سوى ضحية هذا الامتداد من الدمار الشامل للعلاقات الإنسانية التي تكون أولى الضحايا.
    قلبك.. أعرف أناسا يكرهون أنفسهم، يقتلون أنفسهم، يرسمون أشد أنواع الكراهية لمن حولهم، يشتمون بكراهية مخيفة حتى انك أحياناً تتصور أن هؤلاء لا صلة لهم بالإنسانية، يعيشون بيننا.. لكنهم يعبثون بعلاقاتنا الإنسانية، تخشى على نفسك أن يصيبك تفاعلها بالكراهية.
    قلبك.. هو النبض الجميل الذي يرافقنا دائما، يطعمنا لذة الحياة ونشوتها وجمالها، يجعلنا نتفاعل في نقاء من الحب والصدق، هذه المشاعر هي جزء هام من الترابط الإنساني الذي نفقده في زمننا، أحياناً تتصور أن لديك قلبا لكنه فاقد نفسه، فيفقد طريقه للآخرين.. فتتحول الحياة في محيطه إلى سواد قاتم، لاتنقشع هذه السوداوية ليموت ببطء ينتهي من العالم الذي حوله.
    قلبك.. لكنك تفرض عليه الحصار، حصار البلاء والمرض والعلل النفسية تجبره أن يكون ضد كل شىء، تكره أن تكون مع الناس، مع مشاكلهم ومعاناتهم، تقول (وأنا مالي) كأنك تريد أن تشعل النار، تحرق من تحرق ببرودة قلبك ترى النار تشتعل وربما تضحك وتضحك حتى تصل إليك النار.
    قلبك.. بوابة الحب، والمشاعر الثمينة، الأحاسيس المرهفة، والعطاء النقي.. يخلق داخلك عالما رائعا وجميلا لاتستغنى عنه.. تحتاجه على مدى الأيام يبعث داخلك الأمان والدفء، تشعر أنك إنسان.. تحمل في كل نبض معنى الإنسانية.. نبضاتك محبة تتجدد في نهارك، وتعيش إنساناً رائعاً بمعنى الكلمة.. هذا هو الذي نريده ونحلم به ونتواصل معه لنعيش في سعادة وهدوء وراحة البال.
    آخـر كلام :
    قلبك..
    هذا العالم الجميل
    لماذا تصر أن يكون غابة؟

      الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة أغسطس 17, 2018 11:02 pm